تفصيل الخبر

​​​​

لقاءات مفتوحة لدعم التواصل والتفاعل مع الموظفين في جمارك دبي 

استفاد منها 900 موظف

لقاءات مفتوحة لدعم الت​واصل والتفاعل مع الموظفين في جمارك دبي





انطلاقاً من تعزيز وتنويع قنوات التواصل الداخلي بين الموظفين، عقدت جمارك دبي مُمثلة في قطاع الموارد البشرية "لقاءات مفتوحة" للموظفين ضمن حملة سنوية مستمرة ومستدامة لدعم التواصل والتفاعل معهم والاجابة على استفساراتهم واطلاعهم على كل جديد فيما يخص مبادرات الموارد البشرية، وذلك لتحقيق الرضا الوظيفي داخل قطاعات وإدارات الدائرة المختلفة للوصول إلى الأداء المتميز المنشود، حيث استفاد من تلك اللقاءات أكثر من 900 موظف خلال النصف الأول من العام الحالي، إذ يتم عقد اللقاءات مرتين سنوياً.




وفي معرض تعليقه قال محمد الغفاري المدير التنفيذي لقطاع الموارد البشرية في جمارك دبي  :"تولي الدائرة  اهتماماً كبيراً بتطوير الموارد البشرية ودعمه بكل الآليات والوسائل التي تمكنه من تطوير خطته التشغيلية وتنفيذ المهام الموكلة إليه بحماية المجتمع وتيسير التجارة، مشيراً إلى أن مبادرة اللقاءات المفتوحة فتحت مجالاً واسعاً للتعرف على تساؤلات الموظفين والاجابة عليها بطرق ميسرة وسهلة، لتحقيق المزيد من الرضا والولاء الوظيفي من خلال  بناء علاقات جيدة مع الموظفين ، مما ينعكس ذلك على  زيادة الإنتاجية لهم وولائهم لعملهم ، وتُمكننا  تلك اللقاءات الدورية من ترسيخ الخطط الاستراتيجية للدائرة الرامية إلى استمرارية وترابط سلسة الإمداد وحماية الاقتصاد وسلامة المجتمع" .


 وأفاد المدير التنفيذي لقطاع الموارد البشرية بأنه تم تنفيذ ما يقارب من 70 لقاء وورشة توعوية وتعريفية داخلية شملت مجالات وموضوعات متنوعة مثل (قانون الموارد البشرية، المسار الوظيفي) وذلك خلال النصف الأول من العام الجاري، حيث من المستهدف تنفيذ 105 لقاء وورشة مخطط لها حتى نهاية العام .


 ولفت الغفاري إلى أنه ضمن اللقاء النصف سنوي عُقدت 6 لقاءات مع عدد من القطاعات بالدائرة ،حيث من المستهدف 12 لقاء بنهاية عام 2021، مؤكداً على دور تلك اللقاءات في طرح مقترحات تطويرية من خلال الاستفسارات والأسئلة العامة والاستفادة من التغذية الراجعة من أراء الموظفين.



ومن جانبها قالت إيمان طاهر مديرة قسم الثقافة المؤسسية بإدارة الموارد البشرية، أنه تم حصر مبدئي للمخرجات من خلال اللقاءات التي عُقدت وحصر كافة الأسئلة والاستفسارات المطروحة من قِبل الموظفين والتفاعل مع مقترحاتهم والرد عليها بغرض تحسين التواصل الداخلي في الدائرة مؤكدة تجاوب وتفاعل الموظفين في كل لقاء.

 ولفتت إلى أنه سيتم إصدار دليل من إدارة الموارد البشرية يحتوي على إجابات للأسئلة الأكثر تكراراً ليكون مرجعاً معتمداً لدى الموظفين، وسيتم التحديث عليه بشكل دوري وفقاً للمستجدات التطويرية والقانونية. 

ومن الجدير بالذكر أن مبادرة " اللقاءات المفتوحة " تأتي ضمن خطة التواصل الداخلي لقطاع الموارد البشرية، حيث يعتمد القطاع سنوياً حزمة مبادرات متنوعة تستهدف موظفي الدائرة بكافة مستوياتهم الوظيفية، وذلك من أجل تعزيز التواصل الداخلي بينهم، وترسيخ مفهوم الأسرة الواحدة، من خلال سياسة الباب المفتوح ومبدأ الشفافية التي تعتمدها الدائرة ضمن استراتيجيتها.

ويتضمن اللقاء الذي يتم بشكل نصف سنوي عرض التوجه الاستراتيجي للدائرة ولقطاع الموارد البشرية من خلال عرض لأبرز الأهداف الاستراتيجية المنفذة على مستوى الدائرة (لاسيما التي تدعم التوجه نحو الأنظمة الذكية)، ومن ثم يتم عرض أهم الأرقام والإحصائيات للموارد البشرية وانجازاتها في جمارك دبي.






ملاحظات المستخدم

الاسم *
ردود الفعل *

* سوف يتم عرض التعليق بعد موافقة المشرف

لا توجد تعليقات !