تفصيل الخبر

​​​​

57 مبادرة مجتمعية تنفذها جمارك دبي خلال 4 أشهر 

81000 مستفيد
57 مبادرة مجتمعية تنفذها جمارك دبي خلال 4 أشهر





عززت جمارك دبي مشاركتها المجتمعية في تنفيذ مبادرات يتم توظيفها في دعم استراتيجيتها في المسؤولية المجتمعية لدعم ومواكبة توجهات دولة الإمارات للخمسين عاماً المقبلة. إذ حظيت المبادرات المجتمعية للدائرة بإشادة واسعة من شركائها الاستراتيجيين من الجهات الحكومية والهيئات الدبلوماسية في الدولة، إذ تم تنفيذ 57 مبادرة مجتمعية خلال الثلث الأول من العام الجاري استفاد منها 81 ألف شخص من مختلف فئات المجتمع، حيث المبادرات مجالات عدة منها (البيئية، الصحية، الخيرية، التطوعية، والتعليمية).




وواصلت جمارك دبي ومن خلال مبادراتها المجتمعية العمل على تحقيق السعادة لجميع الفئات في المجتمع والموظفين، مع المساهمة في ترسيخ قيم التطوع والعمل الجماعي لدى الفئات المستهدفة، حيث تميزت أجندة المبادرات المُنفذة بالتنوع والشمولية لتغطي مختلف مجالات المسؤولية المجتمعية التي تلتزم بها جمارك دبي.


وقد كثفت جمارك دبي مبادراتها الخيرية والتطوعية الداعمة والمساندة لكافة أطياف المجتمع خلال شهر رمضان المبارك، إذ استفاد من مبادرات الشهر  50 ألف مستفيداً من مختلف الفئات (كبار المواطنين، الايتام، أسر متعففة، فئة العمال) بالإضافة إلى مبادرات وفعاليات خاصة للموظفين، التي اكتسبت قيمة إنسانية خيرية لتعميق التراحم والتواصل المجتمعي وتعزيز ثقافة العطاء المترسخة في دولة الإمارات، هذا بالإضافة إلى مبادرات الدائرة في مجالات  البيئة  والتعليم والصحة  والمناسبات العالمية، التي استفاد منها 31 ألف مستفيد خلال الربع الأول من العام الحالي من خلال تنفيذ  40 مبادرة مجتمعية .




وفي معرض تعليقه قال خليل صقر بن غريب مدير إدارة الاتصال المؤسسي في جمارك دبي: إن نهج الدائرة المستدام في مجال المسؤولية المجتمعية والمنبثق من استراتيجيتها 2026_2021، يعكس الصورة الإيجابية للدائرة، وإبراز دورها في مجال العمل المجتمعي والخيري، مع تعميق هذا الجانب لدى الموظفين وإبراز دورهم للارتقاء بمستوى سعادة المجتمع، مشيراً إلى الالتزام التي تتخذه جمارك دبي على عاتقها في دعم استراتيجيتها في المسؤولية المجتمعية  الامر الذي يؤكد حرص الدائرة على دعم رؤية قيادتنا الحكيمة والمحفزة على تنفيذنا لمبادرات مجتمعية متميزة ومستدامة والتي تعزز الرؤى المستقبلية لتحسين  جودة الحياة للأفراد بكافة أطيافهم .


وأشار مدير الاتصال المؤسسي إلى دور مبادرات جمارك دبي المجتمعية الداعمة للهوية الوطنية الإماراتية المُعززة لقيم التسامح والتعايش مع الآخرين، وريادة تلك المبادرات في توثيق التعاون مع فئة الشباب لاسيما طلبة المدارس والجامعات من خلال زيادة مشاركتهم الفاعلة في الأنشطة التطوعية والخيرية، مع تعزيز الوعي حول دور الجمارك والتفتيش في حماية المجتمع والاقتصاد.


 وأكد بن غريب على الطفرة التي احدثتها الدائرة في مفهوم المسؤولية المجتمعية، ومدى ابتكارها لمبادرات ساهمت في خدمة المجتمع وحققت السعادة لأفراده، ففي عام 2021 بلغت نسبة سعادة المجتمع 92%، إذ ركزنا على المبادرات الإنسانية والتطوعية الهادفة المؤثرة في مسيرة التنمية المستدامة، لاسيما عندما يتم ربطها بالأيام العالمية والمناسبات الوطنية مثل يوم زايد للعمل الإنساني، وشهر رمضان المبارك ويوم العمال، وكذلك المبادرات البيئية والصحية.







ملاحظات المستخدم

الاسم *
ردود الفعل *

* سوف يتم عرض التعليق بعد موافقة المشرف

لا توجد تعليقات !