تفصيل الخبر

وفد من إدارة الصيدلة بهيئة الصحة يزور إدارة عمليات المطارات بجمارك دبي 

في إطار التعاون والتنسيق المشترك بين جمارك دبي وشركاءها الاستراتيجيين، وتعزيزاً لآفاق التعاون الثنائي، وحرص الدائرة على المساهمة الدائمة في المبادرات المجتمعية، فقد استقبلت إدارة عمليات المطارات، وفداً من هيئة الصحة بدبي للاطلاع على محجوزات الإدارة من المواد الدوائية سواء الممنوع منها أو المقيد، والتي تم مصادرتها من بعض المسافرين القادمين إلى الدولة عبر مطارات دبي، والتي يمكن الاستفادة منها في حملة " الدواء سلامة وعطاء " التي تم إطلاقها مؤخراً في هيئة الصحة بدبي حيث تأتي هذه الزيارة بهدف تبادل الخبرات وتعزيز أطر التعاون الثنائي بين الطرفين.

ضم وفد الهيئة كلاً من الدكتور/  على السيد حسين- مدير إدارة الصيدلة، و السيد/ محمد سامح علي- رئيس قسم الصيدلة في مستشفى راشد ، والآنسة/ ريم عبد الرؤوف السيد- رئيس قسم الصيدلة في مستشفى دبي، والسيدة/ ندى أميري- رئيس قسم الصيدلة في مستشفى لطيفة، و السيدة/  مي العيسى- رئيس شعبة الجودة و التطوير، والسيدة/  مهاة نصيف- صيدلي أول - إدارة الصيدلة.

و قد كان في استقبال الوفد من جمارك دبي كل من السيد/ خالد أحمد يوسف– مدير أول عمليات مبنى رقم 1، والسيد/ إبراهيم علي الكمالي – مدير عمليات مبنى رقم 3 وبحضور عدد من قادة الفرق والمسؤولين في الأقسام المختلفة ذات الصلة في إدارة عمليات المطارات.

حيث رحب السيد / خالد أحمد بالوفد وشكرهم على حضورهم، وتم خلال اللقاء مناقشة آلية اتلاف الأدوية في هيئة الصحة بدبي، بالإضافة إلى الأدوية التي يتم إدخالها للدولة وتكون بحوزة المسافرين، واقترح السيد / إبراهيم الكمالي آلية عمل يتم من خلالها تسليم الأدوية المحجوزة لدى إدارة عمليات المطارات بجمارك دبي للمعنيين في هيئة الصحة بدبي لتحديد المخالف منها بغرض إتلافه واستغلال الصالح منها للاستخدام في الحملات الدوائية التي تنظمها هيئة الصحة بدبي.

 وأكد الدكتور/ علي السيد ضرورة وضع آلية مشتركة لتنظيم التعاون ما بين هيئة الصحة بدبي و جمارك دبي فيما يتعلق بالأدوية المصادرة من المسافرين و طرق تصريفها والتخلص منها.

 وفي ختام الزيارة شكر السيد / خالد أحمد والسيد / إبراهيم الكمالي وفد هيئة الصحة بدبي على حضوره مؤكدين على أهمية التواصل والتعاون والترابط بين الدوائر الحكومية بإمارة دبي، وتحقيق التواصل الفعال بينهما بما يحقق ويخدم المصلحة المشتركة، والاستفادة من أبرز التجارب وأفضل الممارسات المطبقة في مجال العمل.