تفصيل الخبر

​​​​

جمارك دبي تطلق برنامج "الجِمرق2" عبر إذاعة الأولى 

 ​




دعماً لاحتفالات اليوم الوطني الـ50 واليوبيل الذهبي لدولة الامارات العربية المتحدة، واستكمالاً للنجاح الكبير الذي حققه برنامج "الجِمرق" في نسخته الأولى، فقط أطلقت جمارك دبي وبالتعاون مع إذاعة الأولى التابعة لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث الجزء الثاني من البرنامج، الذي يُذاع على إذاعة الأولى تردد "107.4 اف ام وباللهجة المحلية كل يوم أحد من الساعة الرابعة وحتى الخامسة عصراً، إذ يشمل البرنامج حلقات مخصصة لعدد من الشركاء الاستراتيجيين لجمارك دبي.

 

تم تسجيل البرنامج وإعداده داخل استديو هات إذاعة الأولى، يقدمه خليل صقر بن غريب، مدير إدارة الاتصال المؤسسي بجمارك دبي. وستتم إذاعة البرنامج أيضا عبر إذاعة دبي للقرآن الكريم التابعة لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث.


ويأتي إطلاق الجزء الثاني من برنامج الجِمرق لتعريف الجمهور بجهود جمارك دبي، ومهماتها الاستراتيجية في تعزيز مسيرة التنمية الاقتصادية والمساهمة في التطور الشامل بإمارة دبي ودولة الإمارات عموماً، مع التركيز على جهودها في خدمة المجتمع وحماية التجارة المشروعة عالمياً.




وقال خليل صقر بن غريب: جاء إطلاق الجزء الثاني من البرنامج في هذا الوقت لما حققه الجزء الأول من نجاح منقطع النظير، وكذلك للتأكيد على الإنجازات التي روج لها البرنامج، وذلك لدعم ما وجه به صاحب السمو الشيخ خليفه بن زايد آل نهيان رئيس الدولة الاحتفال بالإنجازات التي نُحققها في الامارات، مع صياغة رسائل جديدة للمستقبل، لاستقبال الخمسين عاماً المقبلة بإنجازات ثقافية ومعرفية وإبداعية في المجالات الاقتصادية والتنموية.


وأضاف مدير إدارة الاتصال المؤسسي يبلغ عدد حلقات الجزء الثاني من البرنامج 12 حلقة، شارك فيها 12 ضيفاً متخصصاً في مجالات مختلفة حيث نتحدث عن إسهامات العمل الجمركي، والمبادرات التي نفذتها الجمارك وحققت من خلالها إنجازات كبيرة، مما كان لها الأثر البالغ، لتكون الدائرة مساهمة وبشكل قوي في الخمسين عاماً المقبلة وأيضاً لدعم ريادة دولة الإمارات لمئويتها 2071.


وذكر بن غريب وستتناول حلقات البرنامج الحديث عن المبادرات التطويرية المساهمة والمؤثرة في العمل الجمركي وكيفية تنفيذها على نطاق واسع وبكفاءة عالية، مشيراً إلى أهمية البرنامج الإذاعي ودوره في توعية أفراد المجتمع بالإجراءات والمهام التي تقوم بها جمارك دبي والجهات الأخرى لاسيما أن البرنامج يقدم باللهجة المحلية  للوصول إلى شريحة كبيرة من المجتمع،  ويشارك في حلقاته عدد من مدراء الإدارات والمراكز الجمركية في جمارك دبي بالإضافة إلى مسؤولي من الجهات الحكومية  ومناقشة عدد من المحاور  المتنوعة تتضمنها حلقات البرنامج ومن أبرزها المحاور المتعلقة بدور جمارك دبي في خط الدفاع الأول لحماية أمن وصحة وسلامة المجتمع من مخاطر محاولات تهريب المواد الممنوعة وفي مقدمتها المخدرات عبر التصدي لها ومنع دخولها إلى الدولة من المنافذ الحدودية في إمارة دبي، واطلاعهم على اضرار البضائع المقلدة والبضائع الأخرى التي تقيد دخولها لاتفاقيات دولية، وأيضاً محاور عديدة ومختلفة، كما تم التركيز على البرامج التطورية والتدريبية للموظفين التي تنفذها الدائرة مستخدمة التكنولوجيا المتطورة الحديثة المعتمدة على تقنية الذكاء الاصطناعي لتدريب ضباط جمارك دبي في جميع المنافذ الجمركية بالإمارة على طرق وأساليب التفتيش بالإضافة إلى أحدث طرق التهريب والأساليب المستخدمة فيه من خلال نظام يعتمد على تقنية الواقع الافتراضي.



وبدروه قال سعادة عبدالله حمدان بن دلموك الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث: يأتي الجزء الثاني من برنامج " الجِمرق" بالتعاون بين جمارك دبي وإذاعة الأولى التابعة لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث من البرامج الاذاعية الهامة نتيجة للانتشار الواسع الذي حققه الجزء الأول و صداه الإذاعي ، لاسيما أن البرنامج استهدف فئات مختلفة في المجتمع وركز على قضايا محورية تختص بحماية المجتمع من المخاطر، لا سيما مخاطر المخدرات والبضائع الضارة بالمجتمع سواء كانت بضائع مقلدة أو السلاح الأبيض أو منتجات النباتات والحيوانات المعرضة للانقراض.

وأضاف الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث: فأهمية برنامج "الجمرق" تكمن في دعمه للثقافة الجمركية وتوعية أفراد المجتمع، بشكل مفصل إذ يتناول أفكار وموضوعات مختلفة نوعا ما عن الموضوعات العامة، وهذا ما دعم فكرة البرنامج في تطرقه للأفكار الجديدة والمميزة، مثمناً التعاون مع جمارك دبي كشريك استراتيجي هام.




ملاحظات المستخدم

الاسم *
ردود الفعل *

* سوف يتم عرض التعليق بعد موافقة المشرف

لا توجد تعليقات !